أصبح القانون المتعلق بالمعاشات العسكرية ساري المفعول بعد أن أكدت وزارة الدفاع الوطني تفعيله بشكل رسمي، والامر يتعلق القانون المتعلق بالمعاشات العسكرية، وفق بيان رسمي صدر الخميس. ويأتي تفعيل القانون بعد إجراءات قانونية سابقة تمثلت في القانون المتعلق بالمعاشات العسكرية" وقد تم دفعها في شهر أفريل 2013.
وحسب البيان فإن القانون يتضمن القانون المتعلق بالمعاشات العسكرية، ويأتي إجراء رفع منحة المعاشات العسكرية آخذا بعين الاعتبار "غلاء المعيشة" ويمس بالخصوص ذوي الدخل المحدود، و أكدت وزارة الدفاع الوطني بإن إجراء رفع منح المعاشات العسكرية و الذي "يأخذ بعين الإعتبار غلاء المعيشة". ويمس خاصة المتقاعدين ذوي الدخل المحدود، وأن "الصندوق العسكري قد اتخذ كل الإجراءات الضرورية من أجل دفع المنح المعدلة اعتبارا من 1 جوان 2013".
وكانت "الجزائر الوطنية" قد فصّلت سابقا في الحالات الأساسية الأربع التي طرأت على القانون المعدل والمكمل وهي:
1 - مجندو الخدمة الوطنية والمعاد استدعائهم في إطار حملات التعبئة المختلفة والذين تعرضوا لحوادث أو جروح خلال أدائهم لمهامهم المنوطة بهم والذين سيستفيدون من منحة تقاعد من خزينة الدولة، بما أن هذه الفئة لم تساهم باشتراكات ضمن السنوات المطلوبة في صندوق التقاعد العسكري.
2 - إستفادة ذوي حقوق العسكريين والمدنيين الشبيهين الذين توفوا قبل إكمالهم 15 سنة من الخدمة الفعلية في صفوف الجيش الوطني الشعبي من معاش شهري.
3 – مراجعة دورية لمعاشات المتقاعدين الذين يحوزون قيمة معاشات ضعيفة بغية تحسين ظروفهم المعيشية وقدرتهم الشرائية.
4- استفادة العسكريين والمدنيين الشبيهين الذين أصيبوا بعجز منسوب للخدمة من معاش معتبر.(المصدر موقع الجزائر الوطنية)

كما نشر على موقع  وكالة الأنباء الجزائرية مايلي :
تفعيل أحكام القانون المتعلق بالمعاشات العسكرية (وزارة الدفاع الوطني)
الجزائر-أخبرت وزارة الدفاع الوطني جميع متقاعدي الجيش الوطني الشعبي بتفعيل أحكام القانون رقم 13-03 المعدل و المتمم للأمر رقم 76-106 و المتضمن قانون المعاشات العسكرية حسب ما أفادت به اليوم الخميس ذات الهيئة في بيان لها.
و يأتي هذا التفعيل وفقا لعدد من الإجراءات المتمثلة في "رفع منح العجز لكل فئات المستخدمين (عسكريين عاملين و متقاعدين و مجندي الخدمة الوطنية المعاد تجنيدهم و المستخدمين المدنيين الشبيهين) و دفعها في أفريل 2013.
كما يتضمن أيضا "التكفل بذوي حقوق المستخدمين العسكريين و المدنيين الشبيهين المتوفين قبل إكمالهم خمسة عشر (15 سنة) من الخدمة بالإستفادة من منحة المعاش" حيث "باشر ذوو الحقوق المعنيين الإجراءات اللازمة في هذا الخصوص من خلال إيداع الوثائق الضرورية لدى المكاتب الجهوية للمعاشات العسكرية" توضح الوزارة.
و أفاد نفس المصدر بأن القرار المتضمن رفع منح التقاعد العسكرية لمختلف فئات المستخدمين (عسكريين عاملين و متعاقدين و مجندي الخدمة الوطنية المعاد تجنيدهم و المستخدمين المدنيين الشبيهين) المنصوص عليه في المادة 45 مكرر لقانون المعاشات العسكرية و الذي تمت المصادقة عليه قد "دخل حيز التنفيذ ابتداء من 1 مارس 2013 أي إنطلاقا من تطبيق القانون رقم 13-03".
و أكدت وزارة الدفاع الوطني بإن إجراء رفع منح المعاشات العسكرية و الذي "يأخذ بعين الإعتبار غلاء المعيشة" يمس خاصة المتقاعدين ذوي الدخل المحدود مشيرة إلى أن "صندوق العسكري قد اتخذ كل الإجراءات الضرورية من أجل دفع المنح المعدلة اعتبارا من 1 جوان 2013".

16 comments:

  1. اداكانت وزارة الدفاع تعوض كلمن سالت دماؤهم في مكافحة الارهاب فاين حقوق الباتريوت ضحايا الارهاب

    ردحذف
  2. اي حق يرد و اي ثمن يساوي قطرة دم و اي شيء يساوي شجاعة بطل وضع صدره واقيا للوطن و حماية للابرياء..يقال قديما الثورات يخطط لها الحكماء و يموت فيها الاغبياء و يعيش بعدها الجبناء اما انا اقول كل فتنة يخطط لها ....... و يموت فيها المؤمنين و يحتقر بعدهامن نجى منهم و ينتفع بريعها دو الوجهين

    ردحذف
  3. ايها المتقاعدين الجيش ان قونين وزارة الدفاع بينا ان كل متقاعد لهو ملف كمل وتتوفر الاهو قونين مدكور اعلها يتجاه الي الناحية لتي تبع الهاءويوضيحونالهو عن حقاهو وشكر

    ردحذف
  4. ايها المتقاعدين اولا الله يرحم شهداءنا ابان ثورة التحرير وايام العشرية السوداء هل كان يجب ان نصاب بجروح او نقتل كي ناخذ حقنا ان الاعمار بيد الله ونحن المدعوون بالنسف المتقاعدين لقد وقفنا مع دولتنا اثناء محنتها وهي تتخلى عنا بعد نجاتها نحن نريد منها حقنا كما كان لهاعلينا حق في مساندتنا لها فاين مساندتها لنا؟

    ردحذف
  5. يجب ان نوساند بعضنابعض نحنه المتقاعدين والجراح في مكافحة الارهاب ونجيب حقناحقنا من هذاالنضام المعفن

    ردحذف
  6. وزارة الدفاع تتكفل بكل ضحايا ومتقاعدين لدي سلتة ديمائهم من اجل هد البلد

    ردحذف
  7. قولو لنا من فضلكم هل هذهي الزيادات الاخيرة للمتقاعدين زيادات حقا انكم تستهزؤن بنا شكرا والف شكر ياوزارة الدفاع

    ردحذف
  8. انا اريد الدخول في جهاز مكافحة الارهاب

    ردحذف
  9. هل يعقل ان يتساوى الضحية مع الجلاد تحت مظلة المصالحة الوطنية؟

    ردحذف
  10. سلام عليكم انا كنت عسكري)جندي احتياطي) في جانفي 2008وخرجت في افريل 2009 بسبب طبي نسبة عجز60بالمئة هل لدي حق في الاستفادة اولا وشكرا

    ردحذف
  11. والله غير عيب عليكم يامن تسمون انفسكم مسؤلون سنحاسبكم امام الله ام اليوم ديرو واش تحبو انتم انهبوا الملايير ونحن كلابكم لنا الفتات سنتحاب امام الرقيب العتيد

    ردحذف
  12. والله ايها المسؤولين عيب انكم تقولوا رحنا زدنا للمتقاعدين واعطيناهم حقوقهم ايعقل عريف اول
    يسلك خير من رقيب اول حرام عليكم حسبنا الله ونعم الوكيل نحنا مناش طلابين بل نطالب بحقوقنا التي سياتي
    اليوم ويحاسبكم الله عليها
    انتم تقومون بفتنة بين افراد هذه الشريحة وتؤزمون
    الوضع في الجزائر نناشدكم ايها المسؤولين ان تعطونا حقنا
    انا رقيب اول احلت علي التقاعد في 2009
    اتقاضى 2800000 ورقيب اول مثلي خرج في 2010
    يتقاضى 3600000 اهذا في رايكم نورمال
    حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم

    ردحذف
  13. السلام عليكم اخواني المتقاعدين والمعطوبين هده دولة ميكي حنى خدامنا ربي راه شاهد نهار كانت القطعا كانو مقيمينا كي خوتهم وليوم ولاو سبوعا رهنا نبانولهم كي الحمير خدمو بينا وقاسونا وليوم راهم يتمتعوا واكلو رابي هدا منقلكم

    ردحذف
  14. السلام عليكم كنت جندي احتياطي اصبت بعجز غير منسوب للخدمة عام 2002 ومازلت اعاني بهاذ المرض المزمن ليومنا هذا
    هل يمكن تسويت وضعيتي ام لا (اتمن ان اللجنة المكلفة من قبل وزارة الدفاع ان تسوي لي وضعيتي في اقرب وقت ممكن) جزاكم الله خير لان هذهي البلاد لا تتحسن الى بالعدالة الاجتماعية وشكرا..

    ردحذف
  15. السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبراكته اما بعد انا متقاعد من الجيش الوطني الشعبي ومعطوب ، الحقيقة في الجزائر العميقة الكل يعاني في صمت ليس فقط متقاعدي الجيش او المعطوبين ، حقيقة ان الافراد الذين عملوا سنوات الارهاب في بداية التسعينات و ليس اواخر التسعينات، كان مرتبهم ضعيف جدا و زيادة على ذالك اوقات العمل التي تضاعفت و العطلة السنوية التي كانت ثمانية ايام ( ٠٨ ) في السنة هل هذا معقول ( ميحس بالجمرة غير لي كواة ) ، حقيقة في الوقت الحالي افراد الجيش يتقضون مرتب في المستوى ( ربي الزيد لكل واحد ) ، الرجال الذين انخرطوا في سنوات الجمر كانوا قلائل لان الشباب في ذلك الوقت يقلون ( نروح نقاجي باش انموت) ، اليوم بعدما اصبحت البلاد في امان و الشعب يسير بكل حرية ، اصبح الجميع عمل في مكافحة الارهاب ( وين كانوا الخرفان كي كنا جزار ) ، الحمد لله على كل شيء الجزائر ملك للجميع ( لي ميخلصش في الدنيا يخلص في لاخيرة ) الواحد كما يخاف على اولاده لابد ان يخاف على بلاده . (((تحيا الجزائر )))

    ردحذف
  16. ليكمل 15 سنة وعطاوه انابت نهاءئيا 40%فسر منسوب وراني نستنى في الرادياسون مع العلم راني اكتيف كيفاش الوضعية نتاعي في القانون الجديد نتاع 19 سنة

    ردحذف

 
مدونة ضحايا الإرهاب في الجزائر © جميع الحقوق محفوظة